اخبار السودانسياسة

مفرح : الحركة الإسلامية لن تقوم لها قائمة في السودان، ولا شئ يهدد الإنتقالية

الخرطوم – أهم وآخر نيوز

أقر القيادي بالحرية والتغيير وجدي صالح ببطء عملية التغيير بالولايات بمافيها ولاية الخرطوم، ودعا إلى التمسك بالوثيقة الدستورية التي أوضحت صلاحيات المجلس السيادي ومجلس الوزراء، مبينا أن حق المساهمة في بناء الوطن مكفول للجميع.

وأعلن صالح خلال إجتماع ضم المجلس المركزي للحرية التغيير ومجلسي السيادي والوزراء وممثلي الحرية والتغيير بمحلية حلفا الجديدة مساء (الاثنين)، وقوف المركز وتنسيقه مع الولايات لعبور الفترة الإنتقالية.

من جانبه أكد القيادي بقوى الحرية والتغيير وزير الشؤون الدينية نصرالدين مفرح ان مسألة المركز والهامش أصبحت من الماضي، وقطع مفرح أن الحركة الإسلامية لن تقم لها قائمة بالسودان، ولا شئ يهدد الفترة الإنتقالية.

وأشار الي ان حكومة الفترة الانتقالية قد ورثت إقتصاد مشوه من النظام البائد، وتعمل علي إصلاحه، ودعا شباب الحرية والتغيير ولجان الخدمات والتغيير لمواكبة الحر كة السياسية بالبلاد، مؤكدا أهمية التدريب وبناء القدرات في بناء الدولة الحديثة.

وطرح المتداخلون في الإجتماع العديد من القضايا التي تهم أهل المنطقة، من فساد، نقص في الخدمات، وإستمرار رموز النظام البائد في قيادة العديد من المؤسسات، بجانب أهمية إصلاح مشروع حلفا الزراعي والإستفادة من مصنع السكر.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى