صحة و تكنولوجيا

لحرق الدهون نوصيك بالبطيخ

الحصول على قوام مناسب هو حلم الكثيرين، ورغم التزام العديد بوصفات التخسيس والحمية، فإن النتائج لم تكن مرضية دائما. ويرى الخبراء أننا نتبع طرقا خاطئة دون وعي تمنع الجسم من فقدان الكيلوغرامات الزائدة، بالمقابل ننصحك بتناول البطيخ الذي يساعد على حرق الدهون والتمتع ‫بالرشاقة.

ويصاب البعض بالإحباط، إذ إنهم رغم كل محاولات التنحيف التي يتبعونها، فهم لا يخسرون كيلوغرامات كثيرة من أوزانهم. تقرير لمجلة “فوكوس” الألمانية يبرز أن هناك الكثير ممن يودون إنقاص أوزانهم، غير أنهم يتبعون أساليب خاطئة.

وطبقا للمجلة الألمانية، فإنه رغم محاولاتنا المتكررة للتخسيس فإنه توجد عادات مدمرة لعمليات الأيض في الجسم، وهو ما يمنع جسمنا من التجاوب الكبير مع ما نقوم به من محاولات.

وتعرف عمليات الأيض بأنها عمليات كيميائية تحدث داخل الجسم للمحافظة على العمليات الحيوية المختلفة مثل عملية التنفس وعمليات هضم الطعام والتخلص من الفضلات.

لذلك فمن الضروري تعزيز هذه العملية في الجسم من أجل التسريع في العمليات الحيوية التي نحتاجها، ولا يتأتى ذلك إلا من خلال اتباع نمط صحي وتجنب إحدى هذه العادات المدمرة.

لماذا لا ننحف؟

يرى الخبراء وجود أربع عادات تبطئ عملية التمثيل الغذائي، وهي العملية التي يحول بها الجسم الطعام والشراب إلى طاقة، فمن يتبع وصفات للتخسيس باستمرار لكن دون جدوى يجب عليه تجنب هذه الأمور:

1- محاولة خسارة الوزن بشكل مبالغ فيه

من يريد أن ينحف خلال أيام فقط ويتجنب بذلك الطعام والشراب بشكل مبالغ فيه، فهو يضر جسمه ولا ينفعه، فهذا الأمر يؤدي إلى تباطؤ التمثيل الغذائي في الجسم بشكل تلقائي، بالإضافة إلى أن الجسم سيكون أكثر قابلية لتخزين الطعام وهو ما يؤدي إلى عدم فقدان الجسم للوزن رغم تخفيض كميات الأكل المتناولة.

2- أنت تنام قليلا

قلة النوم لها تأثير سلبي على التمثيل الغذائي، ولا يزال العلماء منقسمين حول الأسباب الدقيقة، ويشكك البعض في أن عملية التمثيل الغذائي تتباطأ بسبب قلة النوم. ويعتقد البعض الآخر أن الأشخاص النائمين لديهم طاقة أقل للتحرك، وقلة التمارين الرياضية بدورها تؤثر في عملية التمثيل الغذائي.

3- أنت تتحرك قليلا جدا

التمارين والحركة الدائبة مهمة جدا من أجل تعزيز حرق الطاقة في خلايا العضلات. قلة الحركة تعني حرقا أقل للطاقة وتباطؤا في عملية التمثيل الغذائي.

4- أنت تتناول الكثير من السكريات والكربوهيدرات ما بين الوجبات

يظن البعض أنهم بتناولهم لسكريات أو وجبات خفيفة يسدون جوعهم ويمنعون أنفسهم من الجوع أو طلب وجبة كبيرة، وهذا خطأ.
ذلك أن الكربوهيدرات تزيد من مستويات السكر في الدم. وهي توجد بشكل رئيسي في الحلويات والمشروبات السكرية، كما أن رفع مستوى السكر في الدم بسرعة كبيرة يضر بعمليات الهضم وحرق الدهون بالجسم.


إضغط هنا للإنضمام لمجموعات نبض السودان على واتساب

إقراء أيضاً:

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى